السبت، 15 سبتمبر، 2012

.." أحرف محترقة "..

" أحرف محترقة "


عندما أكون الإنسان المليء بالأحزان ودوما باله قلقة
أبدوا لهم ضعيفا ورغم إبصاري قالوا كفيفا ومثيرا للشفقة
وان تكون كل افراحي من خلف جراحي هي اسوأ سرقة


آهات ألم وتنهدات ندم فصفعات وصرخات من فمي منطلقة
مازال المكان كئيبا ورائحة العذاب هنا وهناك خانقة عبقة
قيدوا أحلامي وكمموا ألحاني لتبقى المعاني بداخلي مختنقة

بعدما كانت تخيلاتي كالخيل بالنهار وبالليل في الكون مفترقة
والأن وقد ضيقوا وكبتوا عذرا فلم تعد خيل خيالي منطلقة
كسروا أقلامي ودواتي وجمعوا كل كتاباتي وأحرقوها ورقة ورقة


ظنوا أنهم ربحوا ونسوا أن قمة الأمل عند قمة اليأس والمشقة
فكتبت بدمائي الملتهبة بمنتهى منتهى الإيمان والبصيرة الحقة
" الله أكبر " الله أكبر أرددها لأملأ بها الأرض غربا وشرقا


واحترقت الدماء من اللهيب فلا على عيني وخاطري يطيب
ان أرى تلك الأحرف
الماسية الذهبية " أحرفا محترقة "

إهداء إلى :