الخميس، 15 مايو، 2014

رغم ما عانيت :( سرني ما جنيت :)

---------------------

 رغم ما عانيت من حرارة شمس 
وعرق غزير يلتصق به غبار كثيف 
ووقت عمل طويل ومتواصل 
يسبب إرهاق وأوجاع في كامل
 أعصاب وعضلات الجسد 


إلا أنه سرني ما جنيت 
سرني للغاية ما جنيت
فبداية من الجيد ان يكون للفدان القمح
أربعة وعشرون أردبا أي لكل قيراط أردب 
وهذا ما حدث عندنا تقريبا أعلى نسبة تقريبا بين جيراننا :)
فالحمد لله ولو كان أقل القليل *-*


وليس هذا ما سرني فحسب 
ففي هذا تعلمت شيئا جميلا
وهي ما دفعتني لكتابة هذه الكلمات بأسرها 

وما تعلمت كان :
أن الحياة كالحقل ... ما ستزرعه هو ما ستجنيه لا محالة
وكما نعرف كلما أعطيت الأرض أعطتك
إذن فكلما تعبت في دنياك وجدت ثمرة تعبك في آخرتك

ولا أريد أن أطيل عليكم 
وسأختم ببعض أبيات الشعر واصفا 
ما عايشت قائلا :

حبات قمح غرســــــت في طينة من لوني 
رويتها  بحبات عرق تقاطرت من جبيني
فنبتت بقدرة الله رائـــــــعة خضراء اللون
فرعيتها فكبرت أمامي فمثلت أمرا يعنيني
فهي لا تمــــثـــــل فقــط غـــــــــذاء بطني
لكن هي عزة وكرامــــة وقـــــــرار بيميني
 

 فعلاااااا

الذهب الأصفر :)

على جنب : كان نفسي الصور تكون من تصويري الشخصي لكن للأسف من فترة معنديش موبايل بكاميرة فاتمنى الصور المعروضة تنال إعجابكم . :)