الجمعة، 6 فبراير 2015

من الشتات




من الشتات

أنت هنا وهناك في كل الزوايا والإتجاهات
وكم سنة وأنت محشور في الثنايا تقيدك العثرات
تسكرك الأحلام وتقامر بالأيام والختام حسرات
ستظل تغرق للأعمق وستفاجأ بالموت والسكرات
إلا أن تفيق وتسلك الطريق إلى الله وتسأله الثبات
إجمع نفسك من الدنيا إجمع نفسك من براثن الشتات
وأن تبقى في قلبك تقوى وأن تقوى وترتقي الدرجات
ستجد الصعاب هانت والحمم المتأججة استكانت
والنفس الضائعة عادت والذات الجدباء جادت
والدنيا لك دانت وتكتمل السعادة التي كانت ,, قُطيْرَات
فبحسابات العقل الإلتزام هو الحل ففيه الخيرات
وما دونه وهمٌ وألمٌ وهمٌ وغمٌ وإنكسارات
لا ليس الأمر سهلا فهو جهادٌ يحتاج لصمود وثبات
فالصبر ... ومن ثم فتوحات وانتصارات
وأبدأ بجمع نفسك من الـ شتات
--------------------------
ووقف الكلام .... 

محمد؛

هناك 4 تعليقات:

قمر وليل وغيوم يقول...

الله
الله
بجد بجد الله الله الله
لا لا لا كده كتير والله بجد كتير
بجد والله بين كل كلمه وكلمه انا كنت بنبهر جدا وبين كل جمله وجمله بجد بتعجب من قوه التعبير واختيارك الدقيق والموفق للمفردات اللغويه المعبره جدا جدا
ده غير الفكره بجد رائعه والاسلوب الجذاب
والبدايه والنهايه واختيار العنوان
بص
انت لازم تعمل كتاب
بجد احييك يا محمد جدا جدا برافو عليك بجد

~أحرفٌ مُحترقـــــه~ يقول...

حضور ...

الأمير يقول...

قمر وليل ونجوم :)

ردك غاية في الذوق وقمة في التشجيع !

"اعتقد ان اي كلام أقوله لن يفي "

اللهم إلا جزاكم الله خيرا :)

----------------
بخصوص الكتاب ... ورغم أنني مازلت أنا وكتاباتي أصغر بكثير من هذا إلا انه من الأحلام في قلبي .. ومازال الحلم قائما ....

دمتم لنا مصدرا للسعادةوالتشريف بتواجدكم ها هنا :)

ونعذر على تأخرنا في الرد عليكم
في امان الله ...

الأمير يقول...

الأحرف المضيئة الخضراء اليانعة

لكم إنتظرنا ظهوركم
فلا تقولي فقط " حضور " بل هو شرف لنا ونور
وحقيقة هو يكفي .. فجزاكم الله خيرا :)

إلا أننا نطمع في الحضور المستمر تاركة أثرا وناثرة عطرا يفوح من عمق حروفكم في صفحة التعليقات المنبثقة الصغيرة .. تحمل تلك الكلمات نقدا وتوجيها يرشدنا دوما لما هو أفضل أو يحمل كلمة تشجيع تدفعنا للإستمرار .. فرجاءا لا تبخلوا علينا ... وجزاكم الله خيرا . :)